اجمـل مـنتدى لأحــلى نـــاس لكـل الصبــــايا والشــــباب
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاليوميةس .و .جالمجموعات

شاطر | 
 

 عدتٌ الى الموت لارتاح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MANO MOMEN
عضو نشط جدا
عضو نشط جدا
avatar

عدد المساهمات : 166
تاريخ التسجيل : 18/05/2009
العمر : 27
الموقع : هنا أحلى منتدي وكفايه

مُساهمةموضوع: عدتٌ الى الموت لارتاح   الأحد مايو 24, 2009 10:50 pm




عدت إلى الموت ..



علني أرى بين عيناك السوداء ..



شِعري المحترق ..



وكلماتي التي كتبتها على أوراقي لعيناك ِ ..



وحروفي التي أحرقتها لأجل إبتسامتك ..



قابلت ذكريات كثيرة قد جمعتنا يوما ما ً ..



وقابلت أيضا ..



دموعا كانت من عيناك ِ الكاذبة ياطفلتي ..



فكم كنت أحب ذلك الأحساس ..



حين تبكين وانت ِكاذبة ..



وتجعليني أرضى لقرارك مهما كان ..



فتضميني بفرح مفتعل ..



فأحس بالأمان ..



وانسى المكان ..



وتمر اللحظات الكاذبة ..



فالمشكلة أني أعلم خداعك ..



لكني أضمك إلى صدري بصدق عاشق ..



لأني أحبك ..



وأحب حروفك ..



تلك التي كنتي تنثرينها أمامي كل ليلة ..



فقد كنت أعشق النسيم ..



الذي يتغلغل بين جدائلك البنية ..



وترقصين بين أصابعي كطفلة شقية ..



احبك أيتها الكاذبة ..



وأعلم أنك كاذبة ..



فحينما تقولين لي بانك تعشقين إسمي ..



وأرى في عيناك الحب الكاذب ..



أذوب وأملئ الكون بالآهات ..



من حبي لك ..





.......







عدت إلى الموت ..



لكي اهرب من جنون الذكريات ..



التي تقتحم عالمي الصغير ..



وتفسد علي غفوتي ..



وتقلق راحتي ..



تجعلني أحس بأختناق ..



فعندما تجن براكين الذكريات ..



تهرب أحلامي خائفة ..



تهرب هنا وهناك ..



وتتشتت ..



وتتشتت أشلائها ..



وتحتضر على أنغام القيثارة الحزينة ..



أتدرين سيدتي ..



في أخر لحظات الأحلام ..



لم تتمنى إلا أن تراك ِ ..



.....





عدت إلى الموت ..



وقبل أن أعود ..



يجب ان نفترق ..



فلم يعد هناك مايهمنا ..



لم تعد الذكريات التي بيننا ..



تجعلنا نحس بالشوق القديم ..



لم يعد هناك شيئ يجعلني أبقى ..



كانت الذكريات تهمني ..



ولا تهمك ..



والآن ..



لاتهمنا نحن الإثنان ..



فيجب ان نفترق ..



وندع الذكريات تحترق ..



فلم تعد تهمنا ..



كلانا قد علم ذلك ..



الفراق هو الحل ..





......




عدت إلى الموت ..



وعبثا احاول ..



فمازلتي تسكنين عواطفي ..



فقد كذبت حين قلت ان الذكريات ..



لم تعد تهمني ..



نعم كذبت ..



ومازالت ذكرياتك تشتت أحلامي ..



كم من المرات قد رحلت من أحلامك الكاذبة ..



واعود وأقول بأني أحبك ..



فقد رحلت عن الموت ..



وعدت إلى الموت ..



وعبثا أحاول ..



فدعيني في تابوتي ..



وذكرياتك تقتلني كل لحظة ..



وتشتت احلامي ..


منقووووووول
وشعر يحدس عليه صاحبه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.puremoon.ahlamontada.net
 
عدتٌ الى الموت لارتاح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~!*!~~!*!~ Pure Moon ~!*!~~!*!~ :: منتدى وحي القلم :: منتدى الشعر :: قصائد من هنا وهناك-
انتقل الى: